أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

إصحوا بقى

561516_10151056927747492_631197239_n.jpg
احنا بنضحك على نفسنا وفاكرين إن الانتخابات أولا حاتحل الموضوع
يا جماعة اصحوا بقى .. أنا لست مع الدستور أولاً ولا مقتنع إن أحد في الدنيا يهمش أصوات غالبية شعب مصر .. بس الثورة بتتسرق مننا .. وممكن ببساطة شديدة يعملوا الانتخابات في معادها وتنطبخ زي كل انتخابات في مصر ما انتطبخت طوال الستين سنة اللي فاتت .. حانعمل إيه ساعتها .. ننزل التحرير؟ حلني ساعتها يكونوا عملوا 100 قانون يمنعنا .. ويكونوا فرقونا كمان .. ويكونوا أعطوا مننا شوية مقاعد هنا وهناك وسكتوا كثير منا بالتخويف والا الترغيب ..
 
أصحوا بقى .. الناس دي بتحاول إن مصر تبقى في يد نفس الناس .. ممكن الجايين مايكونوش حرامية .. بس في الغالب سيكونوا ناس ضعيفة وخايبة زي حالنا النهاردة. أنا مارضاش ده لبلدي وما تسيبوش الناس تضحك علينا ويخطفوا مننا بلدنا واحنا دايخيين في حوار عقيم حول الدستور أولا والا الانتخابات أولاً .. إصحوا بقى
 
هو مين اللي اللي اصطنع الحكاية دي كلها .. مش هما نفس اللي اصطنعوا حدوتة الفتنة الطائفية .. مش هما اللي اصطنعوا حدوتة إن مصر ستتحول إلى القاعدة .. مش هما اللي اصطنعوا حدوته إن إسرائيل ستهاجم مصر .. أصحوا بقى بالله عليكم.
 
هو انتوا فاكرين ان الفساد كان في 20-30 شخص في مصر .. وإننا أول ما قولنا ثورة قالوا تبنا إلى الله وحانبقى كويسيين من بكرة. البلد دي كنز .. وكان فيه حرامية بتغرف منه .. فاكرين ببساطة كده تقولوا لهم امشوا .. يمشوا .. دا الدبانة ما تعملش كده .. عايزين ناس محترفة سرقة ونهب وإفساد يسيبوا البلد كده لأبناء الثورة ويقولوا لهم لو سمحتم احكمونا وانجحوا في الانتخابات وحاكمونا .. واسجنوننا علشان نتوب! مش كده! أصحوا بقى
 
هو انتوا فاكرين إن الفساد كان في المحليات والحزب الوطني بس .. يعني مافيش فساد في النيابة والقضاء .. طب اسألوا أي محامي وهو يقول لكم .. طب ما فيش فساد في الأجهزة السيادية .. والا المؤسسة العسكرية .. ما هما برضه بشر .. وناس زي كل الناس .. وعاشوا في نفس جو الفساد .. ليه فجأة عايزين نخليهم ملايكة واحنا كلنا عارفين من جوانا الحقيقة إيه .. كلنا عارفين ومستهبلين .. زي ما واحد ما قال من فترة .. عاملين زي واحدة عارفة إنه جوزها بيخونها بس ساكتة علشان متخربش البيت .. البيت ده حايخرب لو سكتنا كمان .. إصحوا بقى
 
ميدان التحرير اللي بتحلموا ترجعوا له اتغير لعدد من الأسباب ومش حاينفع تاني إلا لمظاهرات الشكر والوحدة الوطنية والجيش والشعب إيد واحدة والحاجات دي .. عارفين ليه .. لأنهم أولا عمرهم ما حيبعثوا ليكم عسكري واحد هناك وبالتالي لن تكون هناك أي مواجهة .. يبقى الشارع حايولع ويثور إزاي .. تاني حاجة إنهم طوال الشهور الأربعة اللي فاتت .. قاموا بتفتيت عناصر الثورة لألف نوع وفصيلة وشكل وفكر وقناعات .. ووقعوا بين كل الناس .. واحنا كلنا شاركنا في الجريمة دي كمان .. لأن مصر هانت علينا .. ونزلنا بسرعة نلم الغنايم والحرب لسة شغالة .. ولا تعلمنا من موقعة أحد .. ولا تعلمنا من أحد. أصحوا بقى!
 
ميدان التحرير شغال دلوقت ميدان تخدير مش ميدان تحرير … لو قرفان شوية ونفسك تعمل ثوري تعالى الميدان .. لو نفسك تقضي يوم في إحساس الثورة .. تعالى الميدان .. لو نفسك تكلم نفسك والا تاخذ صورة علشان ولادك يعرفوا إنك كنت هناك .. تعالى الميدان .. لو عايز تشتم ناس وتتشم منهم تعالى الميدان .. الميدان تم تحويله بالهداوة إلى ميدان تخدير مش ميدان تحرير .. وعامل شغل رائع الآن .. اصحوا بقى!
 
طيب أنا عايز إيه .. وباتكلم ليه .. والحل إيه؟ أولاً أنا عايز إننا نرجع نركز على شعار محترم يجمعنا كلنا “مصري .. وبس” زي ما كنا في التحرير .. جمعتنا بلدنا من 7000 سنة .. مش عايزين نتجمع حواليها ليه .. آه مختلفين .. بس مصريين .. آه مننا أنواع وأفكار وأشكال وطرق تفكير كثيرة .. بس كلنا مصريين .. وكلنا عايزين بلد مافيش فيها ظلم .. عايزين كلنا بلد محترمة .. عايزين كلنا بلد اللي عايز يصلي فيها يعرف يصلي .. واللي مش عايز .. نقول ربنا يهديه .. بس برضه يعيش مكرم محترم رأسه براس كل الناس الي زيه .. مصريين .. كلنا عايزين بلد كريمة .. كلنا عايزين نحل مشاكلنا ونرفع راسنا .. ما ينفعش ده يجمعنا .. إصحوا بقى!
 
أنا عايز الناس اللي قاعدين يفرقونا يستكوا بقى .. كفاياكم 4 شهور من حرق الدم فينا كلنا .. أنا عايز إلى عايزين يعدلونا على مقاس تاني مش بتاعنا يتهدوا بقى .. إحنا حانفضل مصريين .. أنا عايز اللي فاكرين إنهم النهاردة حايحموا الإسلام يعرفوا إن المصريين حافظوا على الإسلام طوال 1400 سنة .. قبل ما تيجي كل الجماعات .. اللي كلها ظهرت بس من 100 سنة .. طب ما احنا حفظناه هنا 1300 سنة لوحدنا .. خايفين من إيه .. والمسيحية برضه بقالها هنا 2000 سنة … وحفظها برضه المصريين ولا كانوا عايزين تيارات متطرفة ولا كنيسة متشنجة علشان تحفظ دينهم برضه .. وحفظوه المصريين .. وطول عمرنا بنحب الحريات وبنحترم الستات .. وبنقدر رأي الناس .. ومش محتاجين لا أمريكا ولا العلمانية تعلمنا يعني إيه حريات .. يا جماعة المصريين مش محتاجين تنظير .. هما عارفين دينهم كويس وحايعرفوا يحافظوا عليه .. وعارفين حرياتهم وحايحاربوا عليها .. أوعوا حد يضحك علينا ويقول لنا إن أمريكا مهتمة بحريتنا .. هي مش أمريكا هي اللي فضلت تدافع عن مبارك لغاية لما احنا قلنا لأ .. كفاية كده .. أصحوا بقى
 
الحل إننا نتجمع ثاني .. بس المرة دي مش في ميدان واحد .. في كل ميدان في مصر .. وكل قوة في مصر تشاركنا .. تحت شعار “مصري وبس” .. وتكون مطالبنا هي مطالب كل المصريين .. مش مطالب فرقة وبس .. نطالب بالتالي – وهو مجرد اقتراح:
 
– انتقال السلطة فوراً إلى المدنيين .. يعني لو دلوقت جمعنا كل مرشحين الرئاسة مع كل رؤساء الأحزاب تحت التأسيس والقديمة كمان عدا المنحل لتكون عندنا خلال أقل من ساعة مجلس رئاسي يوافق عليه كل شعب مصر مباشرة .. مش دول كلهم هما اللي ماسكين الأحزاب أو عايزين يكونوا رؤساء لمصر .. ودول اللي الناس متعاطفة معاهم .. وكمان نضيف لهم قادة الثورة اللي كل الناس عارفاهم. هذا المجلس يحل فور انتهاء الانتخابات البرلمانية.
 
– في المرحلة الانتقالية من الانتخابات البرلمانية إلى انتخاب الرئيس يتولى رئيس المحكمة الدستورية العليا مهام ومنصب الرئيس لتسيير الأعمال فقط دون اتخاذ أية قرارات طويلة المدى.
 
– يشرف على المجلس الرئاسي ده المجلس الأعلى بصفته حامي الثورة .. بس يترك لهم اتخاذ القرارات .. وبالتالي يخرج المجلس العسكري عن السياسة ويبقى حامياً للبلاد وللثورة فقط.
 
– يتم تشكيل وزارة مؤقتة فقط لتسيير الأعمال .. لا يكون فيها أي أحد ممن اشتغلوا مع مبارك .. ولا واحد بصرف النظر كويس والا لا .. مصر مليانة خبرات .. واحنا عايزين فقط تسيير أعمال. ومش عايزين واحد عينه مبارك قبل كده ولا لو حتى لأيام.
 
– يتم تشكيل جهاز قضائي خاص بالثورة من خيار القضاة .. ويتولى محاكمة الفساد عبر محاكمات علنية تبث وتسجل على الهواء لضمان الشفافية وحفظ حقوق مص وحفظ حقوق المتهمين، وتبدأ المحاكمات فوراً بدون تعطيل ومماطلة وتسويف، ولا أحد فوق القانون.
 
– ينقل المخلوع فورا إلى السجن بدون أي مماطلة وزيه زي أي واحد بيتقبض عليه ويعامل زي أي مصري بدون تمييز مع ظهور صور واضحة له ولأولاده في السجن زي ما بتظهر صور غيرهم من المتهمين.
 
– يسمح للأحزاب كلها التي تكونت حتى الآن بالبدء في ممارسة الحياة السياسية فورا دون شروط أو تعقيدات ويكفي فقط الإخبار والإشهار .. والحزب الذي لن ينجح في الحياة السياسية سيسقط وحده .. كحال الشركات .. فلا حاجة لكل التعقيدات الحالية لإنشاء الأحزاب.
 
– تتم الانتخابات في موعدها بشفافية كاملة يشرف عليها القضاة .. ثم تبدأ الحياة الدستورية المصرية وفق إرادة الشعب في الاستفتاء.
 
– يمنع تماما تحويل مدني إلى محاكمة عسكرية إلا بمواقفة الأغلبية المطلقة من المجلس الرئاسي المؤقت لضمان أن يبقى المواطن المصري تحت حماية القانون المصري فقط وليس القانون العسكري.
 
– دي مجرد أفكار تحركنا في اتجاه حماية الثورة مش القفز عليها ولا الانقلاب عليها واصحوا بقى لأن أغلى ما مصر النهاردة بيتسرق .. اصحوا بقى
 
د. باسم خفاجي
فى 22 يونيو 2011

عن محرر

شاهد أيضاً

سلسلة مقالات الثورة (15) – نحتاج إلى ثورة !

في العام الماضي كتبت أننا لا زلنا بحاجة إلى ثورة .. وفي العام الذي قبله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]