أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

لهذا سأكون بالتحرير غداً

255-january.jpg
سأكون بالتحرير لأن هذا هو المكان المناسب أن نكون كلنا به إن كنا من سكان القاهرة .. لأننا بحاجة إلى أن ننصر الثورة .. وننتصر لأحلامنا مقابل من يريدون التعدي على إرادة الشعب. سـأكون بالتحرير لأن مصر ستكون أفضل عندما يتواجد كل منا حيث يجب أن يكون .. ومكاننا غدا هو التحرير. 
 
سأكون بالتحرير لأني مؤمن بتحرير إرادة مصر من كل ظالم .. ومن كل نظام متسلط حتى لو كان نظاماً نشأ بعد الثورة وليس قبلها .. التحرير رسالة لكل ظالم أن شعب مصر لن يقبل بالظلم بعد اليوم. 
 
سأكون بالتحرير لأنني مسلم .. ولأنني مصري .. ولأنني مقتنع أن شعب مصر قد قال كلمته ولم يسمعها البعض .. كلمة قالها في التحرير من قبل مدوية .. أنه يريد إسقاط النظام لا جزء من النظام .. ولا فرد من النظام .. ولم يسقط النظام بعد. لأن شعب مصر قال كلمته حول الاستفتاء ولا يحق لأحد أن ينقلب على استفتاء مصر. 
 
سأكون بالتحرير لأني أستحي ألا أكون هناك .. ولأني أتمنى أن أراكم جميعاً هناك .. ولأني أحلم أن أرى مصر كلها هناك .. ولأني أتمنى أن يكون غداً بداية انتصار الثورة لا حلقة أخرى في مسلسل الانقلاب على إرادة شعب مصر .. نراكم هناك.
 
د.باسم خفاجى
فى 8 يوليو 2011

عن محرر

شاهد أيضاً

سلسلة مقالات الثورة (15) – نحتاج إلى ثورة !

في العام الماضي كتبت أننا لا زلنا بحاجة إلى ثورة .. وفي العام الذي قبله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]