أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

ما أجملها من نهاية!

224534_10150263780825353_215863630352_8051229_2774394_n.jpg

يقول له القاضي بالمحكمة: أنا حزين بأن تكون هذه نهايتك
يرد عمر المختار: _بل هذه أفضل طريقة أختم بها حياتي………..
يحاول القاضي أن يغريه فيحكم عليه بالعفو العام مقابل أن يكتب للمجاهدين أن يتوقفوا عن جهاد الأيطاليين ,فينظر له عمر ويقول كلمته المشهورة:
“ان السبابة التي تشهد في كل صلاة أن لا اله الا الله وأن محمدا رسول الله ,لايمكن أن تكتب كلمة باطل”.
– هكذا توهب الحياة لكلمات .. ويوهب الخلد لإنسان! إلى من يتنازلون اليوم .. تذكروا النهاية .. تذكروا أن ما يبقى لن يكون مال أو منصب .. وإنما فكرة .. وكلمة حق .. ولحظة صدق .. ونية جهاد .. وحسن خاتمة .. اللهم أحسن خواتيم أعمالنا .. ولا تجعل الدنيا في قلوبنا ..
– ربنا وانصر مصر .. وارفع عن شعبها ظلم من ظلمهم .. وارفع بالحق رايات أهل الحق لتنهض مصر فينهض عالمنا وأمتنا .. يارب .. جمل نهايتنا .. ولا تجعلنا فتنة للذين آمنوا.
– يارب انصر عبادك الصالحين المؤمنين .. وانصر ثورة مصر .. وارحم شهداءها .. واجبر كسر مصابيها .. وارفع شأن بلادنا بالحق والخير .. يارب .. استعملنا في طاعتك .. ولا تفننا في ديننا ولا تجعل الدنيا هي همنا. يارب

 

عن محرر

شاهد أيضاً

@MusaHamad لو هناك شك لي في هذا ما كتبت هي مصرية بلا أدى شك ولا يقلل هذا من حبنا وتقديرنا لأهلنا بالسودان الحبيب

@MusaHamad لو هناك شك لي في هذا ما كتبت هي مصرية بلا أدى شك ولا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]