أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

الحرية تستاهل !

panama-dream-job.gif

من حق الناس في بلادي يعيشوا حياة كريمة .. من حقهم كمان بلدهم تكون كريمة .. من حقنا نرفع راسنا .. ومش حاينفع نقول للي ركعنا .. لو سمحت سيبنا نرفع راسنا .. لازم نحارب علشان حريتنا .. لازم نكون رجالة من أجل ولادنا .. أنا لا أقبل حسنة يكتبولي عليها كلمة حرية .. أنا أبحث عن حرية بلادي .. أنا عايز مصر بلد تليق بولادك وولادي .. أنا عايز ابن مصر يحس إنه بلده عايزاه .. إن دولته محترماه .. إن له رئيس عزيز بجد .. وله جيش قوي بجد .. وله شرطة تحميه بجد. 

 
الكلام ده في الدنيا مسلمات لغيرنا في دولهم .. ليه النهاردة بعد الثورة بسنة لسة بيه بنحلم .. عارفين ليه .. لأننا عايز الطريق السهل للحرية! 
 
الحرية تستاهل .. واللي بيحاول يركعنا .. ما ينفعش نقول له من فضلك ارحمنا! لا والله الحرية تستاهل .. وعلشان كده لازم إننا لا نتساهل .. ولازم نعرف إنها ما بتتعطاش بالساهل .. كلمات جميلة سمعتها اليوم .. وأقول منها إن الحرية تستاهل .. وعلشان كده أنا بكرة نازل! 
 
أنا مش نازل أحتفل .. ودم الشهداء لسة نازف .. أنا مش نازل علشان أهين جيش بلدي اللي على راس كل مصري .. أنا مش نازل أختلف مع اخواتي علشان خاطر واحد من العسكر .. أنا نازل أنادي إن الثورة لازم تنجح .. وإن مصر لازم تنضف .. وإننا لازم نحافظ على حرية بلادنا .. وعلى كرامة شعينا .. وما يصحش نقبل برشوة سياسية .. نبيع قدامها دم اخواتنا .. ولا مستقبل بلدنا .. أنا نازل أدافع عن أهداف مات من أجلها اخواتي .. وعلشان دمهم ما يروحش هدر .. أنا ورا أحلامهم وأهدافهم لغاية لما تتحقق .. حد لو حصلتهم .. لأن الموت أكرم من العيش في وطن راكع لظالم .. الموت أهون من إني أشوف بلدي بتتباع تاني
 
 
د.باسم خفاجى
فى 15 مارس 2012

عن محرر

شاهد أيضاً

لا تكن “عاديا” ! 5 مارس [65] من كتاب: عام من الأمل 365 خاطرة حول الأمل والحياة

لا تكن “عاديا” ! إن حاولت دائما أن تكون “عاديا” .. فلن تعرف أبدا كم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]