أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

بيان الدكتور / باسم خفاجى بشأن احداث بورسعيد

بيان عن احداث بورسعيد_n.jpg

بيان من الدكتور باسم خفاجي حول أحداث بورسعيد
يتقدم الدكتور باسم خفاجي بخالص التعازي إلى أبناء محافظة بورسعيد الباسلة في وفاة الشاب بلال ممدوح محفوظ رحمه الله، ويضم صوته إلى صوت الشعب المصري في التعبير عن بالغ القلق لتصاعد هذه الأحداث المؤسفة وعجز الإدارة المصرية عن التعامل مع الأزمة بالطريقة المناسبة.
وفي هذا السياق؛ يؤكد الدكتور باسم خفاجي على التالي:
1. حاجة بورسعيد إلى محافظ لإدارة شؤونها والتعامل مع الأزمات التي تمر بها فلا يقبل أن تكون المحافظة بلا محافظ لعدة أسابيع.
2. لا نقبل أن تتهم أي محافظة باتهامات باطلة، ونوصي في هذا الشأن بتفعيل لجنة تقصي الحقائق التي شكلها مجلس الشعب بخصوص أحداث بورسعيد.
3. نتساءل أين القتلة في هذه الأحداث المؤسفة التي تسببت في مقتل العشرات من شباب مصر.
4. نعرب عن بالغ القلق لفشل الحكومة في التعامل مع كثير من مشكلات مصر ومن بينها أحداث بورسعيد السابقة والحالية.
نطالب بمجموعة من الخطوات العملية للخروج من الأزمة:
1. سرعة تعيين محافظ لبوسعيد من أبنائها.
2. الكشف الفوري عن حقيقة مأساة بورسعيد والفاعل الحقيقي ورائها، وسرعة تقديم الجناة ليد العدالة لينالوا أقصى عقوبة ممكنة.
3. إعادة النظر في القرارات التي اتخذت في الفترة الماضية لمعاقبة محافظة بورسعيد وتضييق فرص التنمية بها، والتي عادت في الأيام الماضية لتظهر موقفًا مشينًا للحكومة في التعامل مع بورسعيد.
4. ندعو أبناء بورسعيد إلى الحفاظ على مصالح مصر الاستراتيجية العليا وعدم الوقوع في فخ عزل هذه المدنة الباسلة عن بقية الشعب المصري العظيم وطموحاته في النهضة، وألا يستخدم الغضب المشروع لأبناء بورسعيد في دعم مخططات فلول النظام البائد إثارة الفوضى والانقلاب على الثورة المباركة.
5. نوصي الإعلام بالتصدي للمغرضين الذين يشعلون الفتنة بين أبناء البلد الواح.
حمى الله مصر من كل شر ومن كل مكروه

حملة د. باسم خفاجي رئيسًا لمصر
الأحد 03 جماد الأول 1433 هـ – 25 مارس 201
2

عن محرر

شاهد أيضاً

@MusaHamad لو هناك شك لي في هذا ما كتبت هي مصرية بلا أدى شك ولا يقلل هذا من حبنا وتقديرنا لأهلنا بالسودان الحبيب

@MusaHamad لو هناك شك لي في هذا ما كتبت هي مصرية بلا أدى شك ولا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]