أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

تذكروا تاريخنا الحديث .. منذ عام فقط .. رجاء ..!!!

396246_269517063121549_134170069989583_674096_1165138647_n.jpg
منذ عام في يوم الجمعة 8 إبريل .. كانت جمعة المحاكمة والتطهير. كنا نطالب بسرعة محاكمة رموز النظام السابق. شارك معنا عدد من ضباط الجيش .. هذه هي قصتهم – نقلا عن صفحة الويكيبيديا لكي نتذكر .. وحتى لا ننسى:
ضباط 8 أبريل هم مجموعة من 21 ضابطًا في القوات المسلحة المصرية، شاركوا في تظاهرات جمعة 8 أبريل، هذه الجمعة التي عرفت باسم جمعة المحاكمة والتطهير…. شعر هؤلاء الضباط بأن المجلس .. يتلاعب بمطالب الثورة، ويتعمد تصفيتها معنويًا وماديًا، فقرروا الإنضمام إلى المتظاهرين في ميدان التحرير يوم 8 أبريل 2011.
ألقي القبض عليهم في فض عنيف لإعتصامهم مع أهالي الشهداء والألاف من الثوار، وحكم على 13 منهم بالسجن مدة 10 سنوات “خُففت بعد ذلك من عام إلى ثلاثة أعوام ولم يتم التصديق بعد على الأحكام حتى اللحظة”[3]، والباقون في انتظار الحكم
 
أسماء ضباط 8 أبريل :
– مقدم / إياد إمام
– رائد / محمد عبد القادر
– نقيب / إبراهيم الشرع
– ملازم أول / أحمد ابو الحسن
– ملازم أول / محمود سامي بدير
– ملازم أول / أحمد الخولي
– نقيب / محمد ابو زيد
– مقدم / خالد الخولي
– ملازم أول / محمد رفعت
– ملازم أول / إبراهيم الجعفري
– ملازم أول / مصطفى عبد المجيد
– ملازم أول / حسين سعد
– رائد / حسن عبد الحميد
– ملازم أول / أحمد رشاد
– ملازم أول / أحمد سمير
– رائد / محمد عمر
– ملازم أول / ياسر بخاتي
– ملازم أول / محمد الحنفي
– ملازم أول / رامي أحمد
– ملازم أول / محمد وديع
– نقيب / محمد فهمي
 
أسباب نزولهم (مطالبهم) :
 
تتلخص مطالب الشعب المصري المؤيدة من قبل ضباط 8 أبريل في الاتى :
– سرعه القبض على الرئيس المخلوع محمد حسنى مبارك وعائلته وأعوانه الفاسدين ومحاكمتهم على ما اقترفوه من جرائم في حق الشعب.
– إقالة النائب العام الذي إدعوا أنه ثبت تواطؤه في إجراء التحقيقات، وتعيين جهاز قضائي مستقل حر ونزيه لمحاكمة رجال النظام السابق.
– إقالة نائب رئيس الوزراء يحيى الجمل، بعد سقطاته المتكررة وما أحدثه من فتن، وفشله في إدارة الحوار الوطني.
– إقالة ومحاكمة وتطهير الأجهزة الأمنية والحكم المحلي، وسرعة الافراج عن جميع السجناء السياسيين وتعويضهم.
– سرعة حل المحليات وتحديد موعد قريب لاجراء انتخابات المحليات على أسس سليمة.
– استكمال تطهير المؤسسات الاعلامية والصحفية وكافة الوزارات والمؤسسات الرسمية والبنوك من رموز النظام السابق…
 
د.باسم خفاجى
فى 8 ابريل 2012

 

عن محرر

شاهد أيضاً

سلسلة مقالات الثورة (15) – نحتاج إلى ثورة !

في العام الماضي كتبت أننا لا زلنا بحاجة إلى ثورة .. وفي العام الذي قبله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]