أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

أين الشرطة المصرية أيها الخائنون لشعبكم!

2.jpg
 الناس تقتل بدم بارد على أطراف العباسية في هذا الوقت .. والجميع صامت .. أجهزة الأمن تتصرف وكأن من بالعباسية هم من أعداء مصر ..
 أمضيت جزء من الليل هناك ولا يوجد حتى عسكري مرور واحد .. البلطجية يتحركون بثقة غريبة .. وكأنهم على ثقة تامة من تأييد أجهزة الأمن لهم. 
الجيش يشاهد ما يحدث دون أدنى اكتراث لحياة أبناء مصر .. والشعب المصري ساكت .. حتى لو كنت ضد الاعتصام .. فهل يعني هذا أن تقيل أن يتم قتل وذبح مواطن مصري لأنه اعتصم! 
ثم تسكت وتنسحب كل الأجهزة الأمنية وتترك إدارة الحدث إلى البلطجية .. بل تساندهم بالانسحاب من كل الأماكن التي يستخدمونها للقتل .. حتى المستشفيات .. ويسكت الإعلام .. ونسكت نحن شعب مصر ..  
اللهم إني أبرأ إليك من هذا الهوان. 
 
 
في 2 مايو 2012م

عن محرر

شاهد أيضاً

سلسلة مقالات الثورة (15) – نحتاج إلى ثورة !

في العام الماضي كتبت أننا لا زلنا بحاجة إلى ثورة .. وفي العام الذي قبله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]