أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

خواطر -1-

524733_191141860997500_100003050634800_286597_787471964_n.jpg
مع كل يوم .. ومع اقتراب انتخابات الرئاسة .. يزداد ضيقي من الانقلاب على الثورة .. من فقدان بوصلة الأخلاق بين القادة .. من تعثر الصالحين .. من ارتعاش يد من اختارهم الشعب للدفاع عن مصالحه .. من عجز القادرين .. من استعداد بعض من وثقنا بهم للتضحية بنا من أجل أنفسهم .. 
 
– يالله .. كم كنا أفضل بأخلاقنا وقت القهر .. يا الله .. كم صدق نبينا عندما كان يقول صلوات ربي وسلامه عليه .. “ما الفقر أخشى عليكم .. ول…كن أن تفتح الدنيا لكم أبوابها .. كما فتحتها لمن كانوا قبلكم .. فتنافسوها كما تنافسوها .. فتهلككم كما أهلكتهم”. 
 
– ليس مهما ماذا سنجني اليوم أو غدا .. المهم ألا تهلكنا الدنيا لأنها فتحت أبوابها لنا. 
 
– مع اقتراب الرئاسة .. ازداد اشمئزازاً من الكثير مما لا أستطيع البوح به .. أزداد قرفا وضيقا وامتعاضاً من تنازل قامات كبيرة عن الكثير من أجل القليل .. من أجل وهم زائل .. 
 
– أزداد خوفاً .. بل هلعاً .. من الخذلان وأزداد ثقة ويقينا .. أن الله تعالى طيب .. لا يحب إلا الطيب .. ولا يقبل إلا الطيب .. ولا يتقرب إليه أبدا بالمعصية .. ولا يمنح نصره إلا لمن يحب .. ويمهل ولا يهمل .. وهو ناصر مصر .. وثورتها .. شاء من شاء .. وابي من أبى .. والخيبة على من أساء الاختيار .. ووضع ثقته في غير خالقه. 
 
 
د باسم خفاجي 
 
في 9 مايو 2012م

 

عن محرر

شاهد أيضاً

سلسلة مقالات الثورة (15) – نحتاج إلى ثورة !

في العام الماضي كتبت أننا لا زلنا بحاجة إلى ثورة .. وفي العام الذي قبله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]