أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

تقدير موقف حول الانتخابات الرئاسية

543490_429619377057012_100000268603466_1591730_1755824670_n.jpg

 


يا أهل الخير .. اتحدوا حول مرشح واحد



– بقيت أيام فقط على انتخابات الرئاسة، ولا تزال أصوات تيار الخير مقسمة بين أكثر من مرشح من المرشحين الأفاضل، وسيعني ذلك أمراً واحداً فقط .. وهو احتمالية خسارة الثورة لكل مكاسبها والارتداد نحو الخلف في انكسار ضخم لمكتسبات المرحلة الماضية
– يا أهل الخير .. إن لم تتحدوا اليوم حول مرشح واحد .. فسوف يكسب خصوم مصر الكثير
– يا أهل الخير .. لا تجعلوا العناد سبباً لهزيمة الثورة .. ولا يكن بأسكم بينكم شديد .. ويخدعكم خصومكم بتفريقكم
– يا قادة الفكر والعلم والرأي من أهل الخير في مصر .. اتحدوا حول مرشح واحد من تيار الخير .. وإلا ستخسر مصر .. أو ستنفجر ثورة أخرى لن تكون سليمة أبدا هذه المرة.
– يا شباب مصر .. ويا من تغارون على الخير .. لا تقبلوا بفكرة تعدد المرشحين لتيار الخير في هذه اللحظة .. فقد حان أوان أن نجتمع حول مرشح واحد .. طالبوا معي بهذا .. اجعلوا شعار حملتنا هذه الأيام: “يا أهل الخير .. اتحدوا حول مرشح واحد”


سيناريو المرحلة الثانية



– يجري حالياً تفتيت تيار الخير في مصر من أجل مكسب واحد فقط لخصوم الثورة، وهو أن تمتد الانتخابات للمرحلة الثانية .. ليحدث ما يلي:
– مع تفتت صف الخير بين أكثر من مرشح .. سينتج عن المرحلة الأولى فوز أحد مرشحي الخير بالمركز الأول دون أن يفوز بالانتخابات لأنه لن يحصل على النسبة الكافية وهذا ما يريده خصوم مصر .. ألا تنتهي الانتخابات في المرحلة الأولى.
– ولكي يحدث هذا .. سيزداد الصراع بين مرشحي الخير في الأسبوع الأخير .. وسيتم فتح ملفات وجروح غائرة بين أبناء الخير في مصر .. وسيساعد الإعلام الخائن وكل أعداء مصر في تقوية الصراع بين مرشحي الخير والاستقطاب والعداء بينهم. هذا ما يريدون وهذا ما يساعدهم فيه الكثيرون بسلامة النية والرغبة في نصرة مرشح على حساب مرشح آخر من أهل الخير.
– سيتم إنجاح مرشح الفلول في المركز الثاني .. حتى لو بالتزوير .. وسيسكت الجميع فرحاً أنهم فازوا بالمركز الأول .. وظناً أنهم سيحسمون الجولة الثانية لصالح مرشح الخير .. ولن ينشغل أحد بالتزوير إن حدث في المركز الثاني .. وهذا ما نظن أنه سيحدث.
– بهذا يضمن خصوم الثورة ثلاثة أسابيع كاملة لتشويه المرشح المتبقي والوحيد من تيار الخير .. وسيتم في تلك الأسابيع الثلاثة إخراج أية ملفات غير حقيقية أو مفبركة تطعن في المرشح المتبقي .. وستستغل كل الوسائل غير الأخلاقية لإسقاطه ولدى خصوم الثورة لحظتها من الوقت الكثير .. ومن ضيق المنافسين لهذا المرشح في الجولة الأولى الكثير من السلبيات التي سيتم إعادة إنتاجها بقوة لصالح مرشح الفلول الذي سيعتبر فوزه بالمركز الثاني مكسباً كبيراً لخصوم الثورة.
– يمكن منع هذا السيناريو بشكل كامل لو اتفق مرشحو الخير في مصر في هذه اللحظة على مرشح واحد فقط .. فلا يتبقى من الوقت ما يكفي لإسقاطه إعلاميا .. ولا يحتاج الأمر إلى الجولة الثانية من الانتخابات .. وبذلك يفقد الفلول كل حساباتهم وتقديراتهم التي بنيت كاملة على الجولة الثانية .. فهل سنسمح للعناد أن يعطي خصوم الثورة ما يريدون؟
– يا شباب مصر .. ويا من تغارون على الخير .. لا تقبلوا بفكرة تعدد المرشحين لتيار الخير في هذه اللحظة .. فقد حان أوان أن نجتمع حول مرشح واحد .. طالبوا معي بهذا .. اجعلوا شعار حملتنا هذه الأيام: “يا أهل الخير .. اتحدوا حول مرشح واحد”


 


وسائل عملية لنتوحد حول مرشح واحد



– لكي نتوحد نحن أهل الخير في مصر .. لابد أن نتبنى جميعاً حملة نوجهها إلى كل الأحزاب والتيارات والجماعات والمرشحين .. نوجهها إلى كل وسائل الإعلام المحترم في مصر .. كل صفحات الفايسبوك .. كل المنتديات .. كل من نستطيع أن نصل له .. بحملة واحدة شعارها “يا أهل الخير .. اتحدوا حول مرشح واحد”
– نطالب قادة تيار الخير في مصر أن يتحدوا حول مرشح واحد .. نتصل بكل من نعرف منهم .. نرسل لهم رسائل قصيرة على هواتهم تقول لهم عبارات الحملة:
– يا أهل الخير .. اتحدوا حول مرشح واحد
– يا تجعلوا العناد يفقدنا مكاسب الثورة
– نهضة مصر لن تتحقق إلا بمرشح واحد لتيار الخير
– يا قادة مصر: اتحدوا حول مرشح واحد فقط من تيار الخير
– نطلب من كل أهل الخير في مصر .. أن يساعدونا في هذه الحملة بالأفكار كيف نصل إلى قادة الفكر والرأي والعلم في مصر برأينا .. كيف نوصيهم أن يضغطوا على المرشحين والأحزاب من تيار الخير .. حتى نتوحد على مرشح واحد
– لا تحقر من المعروف شيئاً .. وصل هذه الرسالة لمن تعرف .. تحدث مع الجميع أننا نريد مرشحاً واحداً لأهل الخير .. نريد حسم هذه الانتخابات في المرحلة الأولى .. لا نريد لخصوم مصر وخصوم الثورة فرصة لكي يستخدموا التزوير والإعلام ضد الثورة
– هناك أفكار كثيرة من الجميع يمكن أن تساهم أن تصل الفكرة إلى كل وسائل الإعلام … أن نتحدث عنها بكل قوة .. أن نطالب بها بكل وضوح .. ليس مهما من سيكون الرئيس القادم ما دام سيكون من مرشحي الخير .. وسيعاونه الجميع .. طالبوا الجميع بالتوحد في هذه المرحلة .. أكثروا من الحديث حول .. “يا أهل الخير .. اتحدوا حول مرشح واحد”
– يا شباب مصر .. ويا من تغارون على الخير .. لا تقبلوا بفكرة تعدد المرشحين لتيار الخير في هذه اللحظة .. فقد حان أوان أن نجتمع حول مرشح واحد … اجعلوا شعار حملتنا هذه الأيام: “يا أهل الخير .. اتحدوا حول مرشح واحد” 


د. باسم خفاجي


في 18 مايو 2012م


 

 

عن محرر

شاهد أيضاً

سلسلة مقالات الثورة (15) – نحتاج إلى ثورة !

في العام الماضي كتبت أننا لا زلنا بحاجة إلى ثورة .. وفي العام الذي قبله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]