أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

 إذا كان الغرب لا يريد

 

إذا كان الغرب لا يريد أن نحاكمه بأفعال القلة الطائشة منه.. كما يطلب منا مؤخرًا في شأن الإساءة إلى نبي الأمة، فيجب أيضًا ألا نجرم نحن بأفعال القلة منا أيضًا التي تخالف إجماع الأمة سواء في الغلو والتطرف أو في الإفراط والتفريط.. إن هذه الأمة ليست أمة من الغُلاة.. وليست أيضًا أمة من الضعفاء.. ومن يحكم عليها بأيهما، فهو فاقدٌ للرؤية الصحيحة والثاقبة لحاضر ومستقبل العالم الإسلامي. ومن يتهمنا اليوم بالغلو تسبب بالأمس القريب في معظم فظائع وكوارث القتل والحروب في عالمنا المعاصر، والتي حصدت عشرات الملايين من البشر، وسعت إلى إبادة المخالف في أفران الغاز، ولم يفعل ذلك مسلم على مر التاريخ.
 
اسم الكاتب
د.باسم خفاجى

عن محرر

شاهد أيضاً

@MusaHamad لو هناك شك لي في هذا ما كتبت هي مصرية بلا أدى شك ولا يقلل هذا من حبنا وتقديرنا لأهلنا بالسودان الحبيب

@MusaHamad لو هناك شك لي في هذا ما كتبت هي مصرية بلا أدى شك ولا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]