أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

جريدة المشهد : باسم خفاجي للرئيس: لا تشغلنا بصلاتك فكلنا نصلي دون ضوضاء

2012-634874790074651380-465.jpg

 

القاهرة – أحلام عبد الرحمن
وجه الدكتور “باسم خفاجي” الباحث في العلاقات الدولية والمرشح السابق لرئاسة الجمهورية رسالة إلى الدكتور “محمد مرسي” رئيس الجمهورية عبر فيها عن استيائه من منع المصلين من أداء صلاة الجمعة بمسجد “عمر مكرم” بمحافظة أسيوط وذلك لتواجد الرئيس داخل المسجد.
 
قال “خفاجي” عبر صفحته الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك: “سيدي الرئيس لا تشغلنا بصلاتك، فكلنا نصلي دون ضوضاء والإعلام منشغل بصلاتك عن أفعالك، صلاتك لك سيدي الرئيس ونحن بحاجة إلى أعمالك خلال الأسبوع، وليس إلى متابعة صلاتك يوم الجمعة”.
 
وتابع خفاجى: “سيدي الرئيس لا تحول صلاة الجمعة إلى حدث سياسي كل أسبوع، فهذا ينقص منك وأنا محب لك، سيدي الرئيس، صل الجمعة كما نصليها في مكان واحد  دون ضجيج، وأسمعنا ضجيج حرصك على الشعب طوال الأسبوع ولا تعط للإعلام الفاسد فرصة أن يشوه جمعتنا ويفسد جمعتك”.
 
كما حذر خفاجى الرئيس من حملة المباخر الذين يظهرون له أن تلك الأمور نوعا من الاهتمام بشؤون الناس قائلا له: “لا تشق على خلق الله كل أسبوع من أجل جولة لا تفيد كثيراً إلا في مظاهر إعلامية أنت في غنى عنها، سيدي الرئيس، احذر من حملة المباخر، وصناع الأصنام، وهم كثير”.
 
وأضاف خفاجى: “سيدي الرئيس، اترك لهذه الآلاف من الجنود والضباط والعسكر والأمن فرصة أن يصلوا الجمعة، لا أن يصطفوا لحمايتك كل أسبوع، وهو حق لك أن تصلي أينما تريد، ولك على الشعب والأمن والجيش حمايتك، ولكن تنازل عن هذا الحق سيدي الرئيس”.
 
وطالب خفاجى الرئيس بتذكر عدد المسلمين الذين لم يصلوا الجمعة اليوم كي يصليها مؤكدًا أنهم بالتأكيد آلاف، قائلا: “هذه الآلاف من الجنود واجبها حمايتك كل أسبوع وتفضلا منك أن تتركها تصلي الجمعة كل أسبوع”.
 
ختم خفاجى رسالته موجهة إلى الشعب: “لا تخادعوا الرئيس بالدفاع الممجوج عنه، أو بالهجوم على من يكتب له ناصحاً، نعم أنا أحبه؟، ومن أجل ذلك أقول له صل في مكانك ولا تشغل مصر بصلاتك سيدي الرئيس”.

عن محرر

شاهد أيضاً

@MusaHamad لو هناك شك لي في هذا ما كتبت هي مصرية بلا أدى شك ولا يقلل هذا من حبنا وتقديرنا لأهلنا بالسودان الحبيب

@MusaHamad لو هناك شك لي في هذا ما كتبت هي مصرية بلا أدى شك ولا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]