أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

اصلاح التعليم … 4 م

2827578561.jpg
– هناك رؤى كثيرة حول اصلاح التعليم في مصر .. احب ان الفت النظر الى فكرة أسميها “4م”. 
 
– لا يمكن أن ينصلح التعليم في مصر دون عودة 4 كيانات إلى داخل المدرسة .. وقد أخرجت منها أو همشت أو أختفى دورها .. هذه الكيانات الأربع هي: 
 
-1- المعمل: بدون معامل .. لا يمكن للطالب أن يجرب .. واختفت من مدارسنا المعامل وتجهيزاتها .. ونشأ من رحم هذه المدارس العقيمة أجيال تكره التجريب .. وتميل نحو التنظير .. لا تطمئن للمحاولة وللتجربة والخطأ .. وتختفي دائما وراء النص. 
 
-2- الملعب: بدون ملاعب .. حقيقية .. يتحول الطفل إلى كيان هامشي .. يفقد في طفولته الملعب .. فيبقى طوال حياته يبحث عن ملعب ليعوض فيه ما فقده من اللعب في الوقت الملائم لذلك. يظن بعض الأهالي أو المدرسين أن الملعب أمر كمالي .. فيحرمون أولادهم أو تلاميذهم من اللعب .. ومن الرياضة .. فينشأ جيل خامل طامع في اللعب .. محروم من حق فطري ملائم للمرحلة .. فنخسر ويخسروا وتخسر مصر. 
 
-3- المسرح: بدون إبداع .. يتحول الطفل إلى ماكينة حفظ .. المسرح ليس لممارسة ما يخالف القيم .. بل لتأكيدها عبر كل أنواع الفنون الراقية التي لا تخالف الشرع والا القيم والأخلاق .. وظن البعض أن عدم وجود المسرح قيمة أو تركيز للتعليم .. ومن لا يتاح له فرص الإبداع صغيرا .. يتحول إلى طاقة معطلة لا تدرك قيمة ذاتها عندما يكبر .. ونحن مسؤولون .. لأننا أخرجنا المسرح من المدرسة. 
 
-4- المسجد: ولا أعني به دروس الدين .. ولا ممارسة العبادات .. وهي أساسية بوجود المسجد .. ولكني أعني قيمة أخرى .. وهي التكاتف .. الصف الواحد .. الحرص على الآخرين .. التوقف للتأمل في حال الخلق .. في العلاقة بالخالق .. في الاهتماما بأحوال المخلوقين .. أخرجنا المسجد .. وأبقينا النصوص .. فخرج من حياتنا “الدين المعاملة” .. وبقي التعلق بالشكليات. 
 
– 4م .. هي مقتاح النهضة في التعليم .. لو تعلمون 
 
د. باسم خفاجي
في 2 يناير 2013م
 

عن محرر

شاهد أيضاً

المصاعب ! 7 مارس [66] من كتاب: عام من الأمل 365 خاطرة حول الأمل والحياة

المصاعب ! المصاعب التي تمر بها اليوم .. تعطيك القوة التي ستحتاجها غدا مجهول فكر: …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]