أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ

10588_483110955059442_2023087127_n.jpg
لا مصر خلافة .. ولا رئيسها أمير مؤمنين .. ولا الأحاديث حتى لو كانت صحيحة تنزل على أوضاع لا علاقة لها بها .. ولا الإنسان أصبح قادرا على أن يفعل أي شيء في مقابل سلسلة متصلة من الأخطاء الفادحة التي تشوه ديننا في مجالات متعددة من أناس نحسب أنهم محبون للدين ومحبون لمصر ..  
 
لا تقوم دولة آمنة عندما تستخدم الفتوى من غير أهلها لتبرير عنف يخطو بمصر نحو هاوية الغلو. والغلو محرم شرعا .. بصرف النظر عمن يوجه ضده .. حتى لو خصمك كان مغاليا .. أنت مأمور بالاعتدال.  
 
هذا في ديننا أصل .. وفي حياتنا المصرية طبع.. فلا تخالفوا الشرع .. ولا تتحدوا طيبة اهل مصر .. ولا تشغلونا بمعارككم الخيالية التي لا تنتهي. 
 
د. باسم خفاجي
7 فبراير 2013م
 

عن محرر

شاهد أيضاً

سلسلة مقالات الثورة (15) – نحتاج إلى ثورة !

في العام الماضي كتبت أننا لا زلنا بحاجة إلى ثورة .. وفي العام الذي قبله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]