أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

 هل هذا من الانتصار للثورة

 

هل هذا من الانتصار للثورة .. ان نجبر مجندين غلابة ان يقفزوا من المباني فرارا بحياتهم من النار .. ونهلل لذلك فرحا. ثم يسكت الجميع .. تباً لهذه النفوس التي تنتقي الاعتراض فقط عندما يناسب الهوى. يوم محزن في حياة مصر عندما تختلط السرقة بالثورة .. والعنف بالاهداف النبيلة .. والسكوت والصمت بادعاء الحكمة .. والتغافل عن قول الحق لمكاسب السياسة .. لا تنهض دولة نفوس قادتها هكذا .. أصلحوا أنفسكم اولا قبل ان تنادوا الاخرين بالاصلاح
اسم الكاتب
د.باسم خفاجى

عن محرر

شاهد أيضاً

@MusaHamad لو هناك شك لي في هذا ما كتبت هي مصرية بلا أدى شك ولا يقلل هذا من حبنا وتقديرنا لأهلنا بالسودان الحبيب

@MusaHamad لو هناك شك لي في هذا ما كتبت هي مصرية بلا أدى شك ولا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]