أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

رحمك الله يا د. محمد يسري .. وردا على سؤال علاقتي بك .. رحمك الله!

محمد يسري سلامة.jpg
– اعتقد البعض أن رثائي اليوم للأخ الفاضل الدكتور محمد يسري سلامة .. هو لمعرفتي به .. ولكني في الحقيقة لم أتعرف على شخصه الكريم رحمه الله. 
 
– لم يحدث بيننا طوال المرحلة التي سبقت وفاته .. أي معرفة .. أو أي لقاء .. أو أي حوار على الفايس أو غيره .. ولكني تابعته وتعلمت منه كما تابعه الملايين من أهل مصر. 
 
– كان علماء الإسلام يقولون .. موعدنا الجنائز .. وفعلا .. هو الموعد ..تكتشف فيه كم أحب الناس شخصا .. وكما حزنوا لفقدانه .. فالموت كاشف. رحمه الله .. جمع قلوب نسبة كبيرة من أهل مصر حزنا على فراقه ..  
 
– تمنيت اليوم لو كنت عرفته قبل موته .. رحمه الله .. ولكني أحمد الله تعالى أن بعض الكلمات التي كتبتها عنه .. انتقلت لتفيد صاحبها وبعض القراء .. وهو من عاجل البشرى له .. رحمه الله … فقد اجتهد أن ينفع الناس بما عنده .. حيا وميتا .. رحمه الله وأسكنه فسيح جناته. 
 
د. باسم خفاجي
24 مارس 2013م
 

عن محرر

شاهد أيضاً

سلسلة مقالات الثورة (15) – نحتاج إلى ثورة !

في العام الماضي كتبت أننا لا زلنا بحاجة إلى ثورة .. وفي العام الذي قبله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]