أخبار عاجلة
[huge_it_slider id="1"]

توضيح حول عمل المصريات كخادمات في دول خارجية!

3azema.png

 

– انتشر خبر عمل المصريات كخادمات في الخليج، والجميع يعرف ما يمكن أن تتعرض له المصرية في هذه الأحوال. الخبر ذكر في أكثر من مصدر، وخرج الوزير لكي لا ينفي التهمة وإنما ليتحايل لفظيا قائلا “أتحدى من يثبت أن الوزارة تصدر تصريحات عمل كخادمات” .. هو صادق فيما يقول .. ولكنه يعلم يقينا كيف يتم التحايل على هذا الأمر. والدليل عباراته التالية في نفس التصريح أنه لا علاقة له بما تفعله من ترافق أحدا على كفالته. 
 
– قيمة مصر واحترامها لمواطنيها ليست في أن نصدر تصريحات وردية ونحن نعلم كيف يتم التحايل عليها. لو كان الوزير جادا، لصرح أنه يرفض عمل المصريات خادمات في أي دولة وأن الدولة المصرية لن تسمح بحدوث هذا وستعاقب من يتحايل على القانون المصري الذي يمنع عمل المصريات في هذه الأعمال خارج مصر. 
 
– قيمة مصر ليست أن نغمض أعيننا عن احتمال اضطهاد أو سوء معاملة مواطنينا .. ونكتفي بعبارات جميلة منمقة مختارة بعناية للتورية والتغطية على ما نعلم.  
 
– قيمة مصر أن نتحرك جميعا لحماية المصري والمصرية من التنازل عن حقوقهم حتى لو كان تحت ضغط الحاجة والدفاع عن مصالحهم جميعا حتى لو تسبب ذلك في ضياع بعض الفوائد على قلة من أجل حفظ احترام كل المصريات. 
 
– سامحوني .. لو كانت مجرد شائعة لكان كافيا أن يخرج الوزير بعبارات صريحة صادقة لا تورية فيها أن مصر ترفض أن تعمل المصريات خادمات بأي شكل مباشر أو غير مباشر. وها أنا أدعو الوزير إلى الخروج والتصريح إعلاميا بذلك ليعلم الجميع ان التحايل لن يكون مقبولا. 
 
– دعوكم من فنون الكذب الإعلامي والتورية والتعريض .. فإنها ترقى اليوم إلى أن تكون خطايا على جبين الوطن. احترموا نساء مصر .. يا من تنادون باحترام نساء الدنيا. 
 
د. باسم خفاجي
31 مارس 2013م
 

عن محرر

شاهد أيضاً

سلسلة مقالات الثورة (15) – نحتاج إلى ثورة !

في العام الماضي كتبت أننا لا زلنا بحاجة إلى ثورة .. وفي العام الذي قبله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[metaslider id=14341]